Thursday, 31 July 2008

المثلية و التربية

ملحوظة يجب قراة موضوع المثلية والجنس في مدونة عصفور اولا

الاول احب اشكر عصفور و السندباد علي فكرة الموضوع والحرب دي .

بس انا معرفتيش الحرب علي مين او اية علشان اعرف موقفي منها حيبا اية ههههههههه

المهم عصفور انت اعتبرت التربية شئ محدود التاثير وحصرتها بس في اختيار الشريك ة الجنس العشوائي واهتميت اكتر بالدين .
من وجهة نظري العكس صحيح او علي الاقل الاتنين ليهم نفس التاثير .

فتاثير الدين بيختلف من فرد لفرد علي حسب تربية الفرد دا اذا كانت تلربية صحيحة دينية او مختلفة و اهله مكانوش مهتمين بالدين في تربيته , وممكن مش من التربية ممكن من اصحابه المتدينين هما الي اثاره فيه وخله تاثير الدين قوي عليه .
فكدة يبا تاثير الدين وقوته علي الفرد رجع لعدة عوامل تانية .
افرض مثلا واحد ملحد رغم اني محبش استخدم الكلمة دي او متدين علي خفيف من الناس الي هيا متعرفش طريق المسجد او الكنيسة فين , واحد زي دا ازاي الدين هو الي ياثر فيه او ياثر في قبوله لمثليته او طريقة ممارسته للجنس دا يمكن اساسا ميعرفش حكم الدين في المثلية سعتها يبا تاثير الدين ملغي وملوش وجود .
انما لو المثلي دا متدين سعتها ممكن يبا تاثير الدين عليه قوي ومهم في حياته

وكمان في عوامل تانية غير الدين والتربية ليهم تاثير برضه في علاقة المثلي بالجنس زي المجتمع الي هو نشاة في ونظره للجنس وتاثره باصدقاءه و طريقة تفكيره هو شخصيا و حاجات كتير وكلها مهمة ومتقدرش تقول عامة ان دا اهم من دا لان ترتيب الاهمية يختلف من فرد لفرد وكمان اغلب الحاجات دي مرتبطة مع بعض زي الشبكة وكلهم بياثروا في بعض , ومتقدرش تفصل واحدة عن التانية وتناقشها هيا بس كمان لازم تشوف ايى الي بياثر فيها و الي بتاثر فيه علشان تعرف مدة اهمية العامل دا

3 comments:

عصفور said...

صديقي الغالي حسونة
كلامك صح مية بالمية
بس الظاهر انت ماركزت بموضوعي بشكل جيد
لو لاحظت انا غيرت لون الخط عند عبارة معينة في موضوعي
فيك ترجع للموضوع وبتفهم قصدي
انا قصدت من موضوع تأثير الدين على المثليين..أنه يؤثر على طائفة منهم
هم الذين يؤمنون بأحكام الله ويدركونها
اذا انهم يعيشون في صراع دائم مع رغباتهم ونزعاتهم
اكيد للاسرة والاصدقاء والمجتمع دور ايضا
لكن من وجهة نظري أن الدين هو العامل الأساسي المؤثر في الموضوع


تحياتي لك

السندباد said...

اهلين حسونه
مشكور على طرح الموضوع من ثاني للمسائلة..كلامك كثير صحيح و واقعي..الكثير من الامور متداخلة و مش ممكن ان نقول ماهو الدافع الحقيقي..اكيد الدين و التربية و الظروف هي التي تحدد و تخلي الواحد مننا يقبل ام لا مثليته..مشكور حسونه و تحياتي

hassona said...

عصفور انت معك حق في ان الي بيومنوا باحكام الله بيكونوا عيش اغلب الوقت في هم وحزن بس انا مش ماك في ان الدين هو العامل الرئيسي لان اكيد الشخص با متدين بسبب حاجات تانية .
فنا حاولت اني ارجع الامور لاصلها شويا وانا شايف ان اصلها مش التربية 0

واختلاف الاراء لا يفسد للود قضية هههههههه